المخلوقات الفضائية حقيقة أم خرافة ؟ 

المخلوقات الفضائية حقيقة أم خرافة ؟ 👽 
‏من أشهر قصص عصرنا الحالي ومن اكثر القصص التي يختلف عليها البشر مابين مكذب ومشكك ولم يثبتها العلم ولكن يؤمن بها الكثير هي قصص الفضائيين . 
المخلوقات الفضائية فرضيّة بدأت أوساط القرن الماضي و اُكتشف لاحقًا أن هذه الفرضية تمتد جذورها من حضارات قديمة، ‏البعض يعتبر الفضائيين مجرد أسطورة من اساطير الشعوب ولنعتبرها نحن اسطورة علميّة قابلة للنفي و الإثبات ونبدأ بتعريفها :
القصة تقول أن في هذا الكون تعيش معنا كائنات مختلفه تملك قدرات خارقة و تطور علمي عالي جدًا و سميّت هذه الكائنات بالمخلوقات الفضائية،


بداية الشرارة بدأت في اوساط القرن الماضي في الاربعينيات و الخمسينيات في حادثة “روزويل” عام ١٩٤٧ حيث قالت الصحافة أنه يوجد طبق طائر سقط في مزرعة بولاية نيومكسيكو لكن القوات المسلحة أخفت الأمر و تسترت عليه 

و استمروا بإخفاء الموضوع حتى تم بث فيديو عام ١٩٩٥ على التلفاز لتشريح مخلوق غريب وقالوا أن ذلك المخلوق من نفس حادثة “روزويل” .

خبراء التشريح أكدوا أن الاعضاء بنسبة ٩٠٪‏ لمخلوق آخر غير الإنسان . 

فيديو التشريح :https://www.youtube.com/watch?v=vOfuuCz6QrA  

أما سبب تسمية الأطباق الطائرة بهذا الاسم , يعود لرجل أعمال أمريكي الجنسية يدعى “كنيث ارنولد”‏حيث قال أنه كان يقود طائرته الخاصة حين رأى فجأة مجموعة من الأقراص الطائرة والمشعة مرت من أمامه بسرعة فائقة!

‏و حين قام الصحفيون بسؤاله عن وصفها قال أنها تشبه أطباق الطعام وكأنها تطفو على الماء .
‏بعد هذه الحوادث بدأ الكثير من الناس حول العالم بالادعاء بمشاهدة مخلوقات غريبة والبعض ادعى أنه اختطف من قبلهم وبعضهم قال أنه شاهد هذه الاطباق! 

من القصص التي قيلت عن الفضائيين أنه في عام 1566اهالي مدينه بازل في سويسرا ادعوا انهم شاهدوا كرات بيضاء في السماء لكن اختفت بسرعه بعد ذلك، ‏وهناك ثلاثه من الفلاحين عام 1897 الذين ادعوا أنهم شاهدوا جسم طائر غريب حطّ على مزرعه أحدهم و قد شاهدوا خروج مجموعة أشخاص غريبي الشكل منه 🙂 . 

أما في عام ١٩٥٢ يقول جورج ادامسكي أنه رأى طبق طائر هبط على الأرض وخرج من الطبق رائد فضاء يشبه البشر ، وقال جورج أنه تكلم معه عن طريق التخاطر حيث قال الفضائي أنه قادم من كوكب الزهرة و جاء للارض بعد أن شاهدوا مجموعة تفجيرات – و كان يقصد “قنبلة هيروشيما” – و أمروا جورج بإيصال رسالة إلى البشرية وهي إحلال السلام بدل الحروب.

جورج قام بعدّة جولات حول العالم ليوصل الرسالة لكن لم يصدقه أحد. قصة جورج مثيرة للجدل حتى بعد وفاته خصوصاً أنه كان هنالك ٦ أشخاص اتفقوا على ما قاله و لأنه يملك صور صورها بنفسه للأطباق الطائرة.و مما جعل القصة مثيرة إدعاء جورج قال أن الفضائيين اخذوه معهم إلى كوكبهم واصفًا مشهد اختراق الحزام الجوي بأنه يشبه الالعاب النارية

وكانت المفاجأة أن رائد الفضاء الامريكي جون غلين بعدها بسنوات وصف المشهد نفس الذي وصفه جورج! 
بعض العلماء رأوا العديد من النقوش والرسومات في الحضارات القديمة يوجد بها أشكال غريبة تشبه الصحون الطائره وقالوا أن الفضائيين ساعدوا الشعوب القديمة ايضًا في بناء حضاراتهم. 

‏الحضاره الفرعونيه بأكملها يعتقد أنها من فعل فضائيين لأنها وجدت فجأه على كوكب الأرض ، ‏و خطوط نازكا العملاقة والتي لم يعرف من رسمها ولا ماذا يقصد بها ولكن يقال انها بفعل الفضائيين , فهذه الخطوط تمتد على مسافات كبيره جدا وقد اُكتشفت بالصدفة بعد رؤيتها من طائرة .


 وضع الكثير من العلماء العديد من الفرضيات حول هذه الخطوط ولكن لم يثبت صحه أي من أحدها و أكبر سؤال يطرح حولها هو لماذا رسمت بحيث تشاهد من الاعلى؟
لازال المصدّقون بوجود الكائنات الفضائية يقدمون الأدلة على وجودها ولا زال المشككون يحاولون نفي ما يقول المصدّقون ،لكن يبقى السؤال هل المخلوقات الفضائية حقيقة أم خرافة ؟ 👽

بداية.. 

صباح أو مساء الخير 

بشديد المُختصر، مدونة بسيطة و متنوعة آمل أن ترى فيها عزيزي القارئ ما يجذبك أو ما تستفيدُ منه.

تحياتي..

مَ 

٣٠يونيو/٢٠١٧, ١٢:٣٥م